وصفة عملية للنجاح الشخصي والمهني

هناك أربعة استراتيجيات رئيسية للنجاح الشخصي والمهني سوف نتحدث عنها خلال حلقة اليوم، وتلك الاستراتيجيات يجب أن تولي لها إهتمام كبير أثناء الترويج لنفسك ولخدماتك، كما أن العمل بتلك الاستراتيجيات يستطيع أن يحدد دخلك ومستقبلك الذي تحلم به، يلى لنتعرف على نلك الاستراتيجيات.

  • التخصص في مجالك
  • يجب على كل شخص أن يحدد المجال الذي يود أن يبرع فيه، يبدع فيه، أو يتقنه، إسأل نفسك أسئلة بشكل متكرر وبإستمرار/ ما الذي تميل لاتقانه؟؟؟ ما الذي تود أن تكون عليه في المستقبل؟؟؟ كيف سيكون تخصصك وفي أي جانب؟؟ كل تلك الأسئلة تجعلك تفكر ملياً ما هو المجال الذي يناسبك وبأي الطريق تسلك.
  • ودعونا نؤكد أن التخصص في عالمنا اليوم أصبح ضرورة لابد من وجودها، ولا يوجد شخص يتقن كل شيء لأن عالم اليوم يميل للتخصص والبراعة في مجال معين أو تخصص محدد، حيث تكون ثقة الناس أكثر في الشخص الذي يتقن مجال محدد ويبدع فيه ويركز عليه.
  • هناك طريقة أو تقنية تساعدك على التطور والتحسن في التخصص الذي تود أن تكون فيه بارعاً، حاول أن تخصص 50% من وقتك لمجالك / لتخصصك والغرض من ذلك تطوير مهاراتك المتعلقة بذلك المجال.
  • دعونا نضرب بعض الأمثلة: رجل المبيعات مثلاُ يركز ويتقن بيع منتج واحد أو اثننين فقط. مثال آخر/ الشركة تركز مبيعاتها على إنتاج سلعة واحدة / منتج / خدمة واحدة فقط وتبرع فيها.

أخيراً/ إذاً الأشخاص الناجحين يعلمون ويتفنون في إنفاق أوقاتهم وأنشطتهم بشكل يساعدهم على التفوق في تخصصاتهم ومجالاتهم.

المدونة

  • العامل الثاني: التمايز

يعتبر التمايز/ أو الميزة التنافسية عامل رئيسي لنجاح الكثير من الشركات والمنظمات وكذلك الأشخاص على المستوى المهني والشخصي.

والتمايز هو ما يميزك عن الآخرين في نفس مجالك/ خدمتك / منتجك / أو ما تقدمه. باختصار مجال تفوقك هو مجال تمايزك.

والتمايز له أسماء متعددة حسب ما ينظر إليه بعض الأشخاص مثل/ لعبتك المفضلة / العملة النادرة / نقطة القوة / مساحتك….الخ.

إذاً / حاول الاجابة على السؤال التالي:

ما سبب تفوقك ؟؟؟ أو تفوق منتجك/ خدمتك / شخصيتك على منافسيك؟؟؟؟؟

حاول وضع 7 إجابات على ذلك السؤال ثم إختصر تلك الاجابات لعدد 3 اجابات ثم إختر واحدة لتكون ميزتك أو لعبتك على المستوى الشخصي أو المهني أو المؤسساتي.

  • إختيار القطاع:

يتركز هذا في السؤال التالي: من هم عملائك النموذجيين؟؟؟؟؟؟؟؟

حاول تقسيم عملائك وزبائنك إلى قطاعات ليستفيدوا من خدماتك وخبرتك وبميزتك التنافسية لأقصى درجة ممكنة.

إطرح الأسئلة التالية أثناء تحديد عملائك:

  • من هم ؟؟؟ أين هم ؟؟؟؟ خلفياتهم العلمية والعملية؟؟؟ مستوى الدخل؟؟؟  فلسفة الحياة ؟؟؟  أعمارهم ؟؟؟ أجناسهم ؟؟؟ والكثير من العوامل التي تساعدك على تضييق القطاع الخاص بك من العملاء.
  • طرق التسويق وآلياته الجديدة تركز اليوم على فئات أو عملاء أكثر تحديداً في السمات الشخصية أو المواصفات وتركز على قطاعات ضيقة جداً من السوق أو شديدة الصغر.

وأخيراً/ إختر عملائك النموذجيين بدقة وإستهدفهم بمهاراتك / منتجاتك / سماتك / خدمتك سواءً كنت شخصاً أو شركة؟؟؟؟؟

  • مبدأ التكثيف: كثف طاقاتك

وهي قدرتك على تركيز كل طاقاتك وقدراتك ومهاراتك على القطاعات التي حددتها مسبقاً (السوق – الزبائن- مجال عملك) حيث تكون لديك الفرصة الكبيرة للتركيز والنجاح وإحراز النتائج في فترات زمنية قصيرة.

حيث يعتبر التركيز بعقل غير مشوش أو مشتت على الفرص ذات القيمة الأعلى أو ذات النتائج العظيمة يزيد من فرصة نجاحك وجنيك لعوائد كبيرة، وتكلمنا عن مبدأ التركيز كعنصر من عناصر الانتاجية لو حبيت تشاهد الحلقة إرجع لرابط الحلقة في وصف الفيديو وأعلى الشاشة.

أذكرك بالاشتراك في قناتي والاشتراك في الواتساب الخاص بعائلة(10minutes)

 

أتمنى أن يكون المقال نال إعجابكم 

______________________________________________________

كاتب المقال: يوسف موسى الحوراني

صاحب قناة 10minutes

متخصص في تطوير الذات وريادة الأعمال

أتشرف بانضمامك لقناتي: الرابط https://www.youtube.com/c/10Minutess

للتواصل: bestall454@gmail.com